قطار التنمية يمُر بمدينه القصير مرُور الكرام

كتبت زينه جمال

جمل ماركة الشلاتين
هذا ما يميز مدينه الشلاتين الثروه الحيوانيه من الجمال
نرى من الحين للاخر للسيارات محمله بالجمال سالكه طريقها الى القاهره وكنا نسمع دائما انها الانشون الذى ناكله
تقترب الى مدينه مرسى علم لتجد القرى السياحيه والفنادق والمحميه والمطار ومنجم للذهب فنجد ان هذه المدينه الصغيره قدتحول امرها من لاشئ الى شئ ضخم ودولى
تصل الى مدينه القصير لتجدها مازالت تعانى من بعض المشكلات واسال دائما ماذا يميز مدينتى الصغيره نعم لدينا اثار من العهد العثمانى ونعم لدينا تاريخ ولكن معالم الحضاره بها لازالت معدومه ومازلنا نشكو من مشكلات القمامه والصرف واالطرق ولكن اين للحداثه واين الحضاره الملموسه فى المدينه ليس كافيا بعض من الفنادق ع اطراف المدينه
المدينه التى كانت بها شركه للفوسفات واغلقت واصبحت فى مركزها الحمراوين فقط
النشاط السياحى الذى يكاد يكون انعدم لظروف كثيره
هذه المدينه الصغيره تطوف بين جناح الماضى والام الحاضر وجهل المستقبل
القصير العريق تريد التحضر تريد الصناعه تريد ميناء فحالنا ليس اقل حظا من مدينه سفاجا ولا حضاره اوربا التى تتمتع بها الغردقه ولا ابيار البترول التى تتمتع بها مدينه راس غارب
فى رحلتك من مدينه الشلاتين الى مدينه راس غارب لن يستوقفك شى فى مدينتى جاذب لك لانك ستشعر بانها مدينه صغيره تفتقد بريق للاستثمار وبريق الحضاره او الصناعه او التجاره او حتى الزراعه
مدينتى مظلومه مدينتى مكلومه وتبحث عن من ياخذبها الى الامام
مدينتى تحتاج الى الحضاره حتى يلمع بريق العراق

458

 

Related posts

Leave a Comment