يواصل المؤتمر الأول للكيانات المصرية بالخارج، ، الذي انطلق رسميًا أمس بمشاركة 51 كيانًا من 33 دولة

يواصل المؤتمر الأول للكيانات المصرية بالخارج، ، الذي انطلق رسميًا أمس بمشاركة 51 كيانًا من 33 دولة

مالك شرماط
الجزائر

وفي اليوم الثاني للمؤتمر، تنطلق 11 جلسة وورشة عمل بحضور ممثلين من الوزارات كافة والجهات المعنية، وتضم هذه الجلسات عددًا من المحاور المقرر مناقشتها، يأتي في ‏طليعتها الخدمات الحكومية، التي جرى وضعها بناءً على الطلبات والشكاوى ‏والاستفسارات ‏التي ترد إلى وزارة الهجرة من خلال تواصلها مع المصريين بالخارج.

كما تتضمن ‏المحاور مناقشة ‏الشقق القانونية والاجتماعية والاقتصادية والسياحية والثقافية، التي يندرج ‏تحتها العديد من النقاط التي يرغب المصريون بالخارج إيضاحها لهم في جلسة الخدمات الحكومية التي تشتمل على التأمينات الاجتماعية والجمارك والإسكان، ويليها ‏جلسات متعلقة بالتعليم والبرامج السياحية والثقافة والهوية الوطنية وقانون الهجرة الجديد وغيرها مما يخص المصريين بالخارج.‎

كما ستشهد جلسات المؤتمر طرحًا لفرص الاستثمار غير المباشر ودعم ‏المشروعات ‏الصغيرة، كما تتضمن جلسة الاستثمار المباشر مناقشة تعديلات قوانين الاستثمار ‏والإصلاحات النقدية ‏والمالية التي نفذت في مصر مؤخرًا، وعرض الخريطة ‏الصناعية والأراضي المرفقة وآلية طرحها للمصريين بالخارج.‎

ويعد المؤتمر الأول للكيانات المصرية بالخارج فرصة جيدة للتعاون بين الدولة وتلك الكيانات لضمان آلية مؤسسية للاستفادة من مقترحاتهم في عدة مجالات بوطنهم مصر، كما وزارة الهجرة حرصت على أن تعكس الموضوعات المطروحة، خلال جلسات المؤتمر، اهتمامات المصريين بالخارج كافة، وجرى تحديد هذه الموضوعات من خلال تواصل الوزارة المستمر معهم ومن خلال عدة جلسات تحضيرية بين الوزارة والوزارات الأخرى والجهات المشاركة.

قد يعجبك ايضا