منذ ثورة ٢٠١١ وبصراحه ومن غير زعل

منذ ثورة ٢٠١١ وبصراحه ومن غير زعل

متابعة خميس اسماعيل

بقلم /د/ محمد علي

حصل خلط بين مفاهيم الشباب فى مصطلحات مثل مفهوم الثوره. مفهوم الحريه وحدودها. خلل فى تعامل الشباب بقسوه مع بعضهم ومع من يكبرهم سنا ما علينا كتير ندوات انعقدت وفهم الشباب كل المصطلحات ومش بس كده ده حزب الكنبه اتكون وهاتك ستيته تكلم خضرا وهى بتقور المحشى وهاتك باسياسه وينسوا اطفالهم وعيالهم قوم ايه قطر الصعيد مجبل وقطر الفلاحين مبحر ويقفوا الاطفال يستنوا القطر وهاتك يا حدف زلط وحجاره فى قزاز وشبابيك وجسم القطر. بعنى بالذمه ستيته وخضرا مش لو خلوا بالهم من عيالهم مكنش حد كسر ورزع فى عربيات القطارات يتلفوها على فكره لازم نركب كمرات مراقبه على عربيات القطارات فوق تلقط الاطفال المخربين ومع اول لقطه تتوجه الشرطه بالصوت والصوره الى اهل هؤلاء الاطفال ولازم يضربوا علقة سوخنه فى القسم تتوبهم عن الاذى ارجعوا للعادات. ارجعوا للتقاليد رجعوا عيالكم للانضباط والالتزام حافظوا على مقدرات الوطن

قد يعجبك ايضا