كشف مؤامرة للإيقاغ بترامب

خميس إسماعيل

لا يقل عن 10 من مؤيدي كلينتون أبلغوا المكتب
ذكرت صحيفة “واشنطن تايمز” الأميركية أن مؤيدين للمرشحة الديمقراطية السابقة للانتخابات الرئاسية هيلاري كلينتون أغرقوا مكتب التحقيقات الفيدرالي (أف.بي.آي) بمجموعة من الاتهامات الجنائية ضد دونالد ترامب خلال حملته عام 2016 ورئاسته.

ونقلت الصحيفة عن سلسلة من محاضر مقابلات نشرت في الأسابيع الأخيرة، أن المستشار العام السابق لمكتب التحقيقات الفيدرالي جيمس بيكر الذي شارك في هذه المقابلات وصف الوضع بـ”المروع” و”غير العادي للغاية”.

وبحسب ما نشرت “واشنطن تايمز”، فإن ما لا يقل عن 10 من مؤيدي كلينتون أبلغوا المكتب، مباشرة أو عن طريق الوسطاء، “حكايات تتعلق بمؤامرات تحيكها روسيا مع ترامب”.

قد يعجبك ايضا