صوت المواطن العراقي والفقراء يتظورون جوعآ وبيعت كثير من الأعراض الى الضباع المفترسة من اجل العيش وتعلمون ان الظباع صفاتها حقيره .. نسأل الله الفرج ونساله رحمته ونسأله ان يكفينا شر الأشرار

 

 

 

صوت المواطن العراقي  والفقراء يتظورون جوعآ وبيعت كثير من الأعراض الى الضباع المفترسة من اجل العيش وتعلمون ان الظباع صفاتها حقيره .. نسأل الله الفرج ونساله رحمته ونسأله ان يكفينا شر الأشرار

كتب أبو عبدالله الحمدانى
اول ايّام الاحتلال اخذو يبيعون قصاصات ورق اقرأ البطاقه التمونيه ستكون 45 مفرده وعندما استلمو مقاليد الحكم نقظو عهدهم لو مفرده لو ماكو والفقراء يتظورون جوعآ وبيعت كثير من الأعراض الى الضباع المفترسة من اجل العيش وتعلمون ان الظباع صفاتها حقيره .. نسأل الله الفرج ونساله رحمته ونسأله ان يكفينا شر الأشرار ويجل في طريقنا خير الاخيار
كتب أبو عبدالله الحمدانى

 

قد يعجبك ايضا