شوارع الموت

  • تاريخ النشر :
  • عدد المشاهدات : 136 4 5

كتبت/ إيمان الحملى

شعر / رشا دنانه

شوارع الموت 
########

بأسمال مهلهله
يسير على شفا النار
ويلتحف سما الليل
يصاحب نجمها السارى
صدى حزن براءته
رغيف الحزن محنته
بكل شوارع الألم
وفوق الشوك والوهم
يسافر عارى القدم
ووخز الخوف يدميها
وأقران له لعبوا مع الموت
يراهم مثل أشباح
ومطفأة مآقيها
ويبقى وحده عمرا
يدندن للدنا لحنا
وتجرفه معانيها
قساة القلب يا بشر
أما خيرتم الطفل
ما بين الموت والموت
كأن السم فى يده
وكان الصمت فى الصوت
لعنتم كل أباء له كانوا
جلدتم كل إحساس له يصبو
إلى بيت
وشردتم صغارا مثله قهرا
وولى عنهم الحب
فصاروا مثل بركان
حريق شب فى الريح
فلا يخبو
ولا تخفيه أمطار
والقيتم به ظلما
لوحش خلف أسوار
ألا يكفى بأن شوارع الموتى
غدا تلقيه يا سادة
لموج البحر مهترئا
ليروى عن حكايته
فلا تبكوا هنا ابدا
ولا تتذارفوا الدمع
على قبر به طفل
تشرد فى طفولته
رحيم قلب هذا القبر يا سادة
رحيم رغم قسوته

الاقسام

كلمات المشاركة

تعليقات الموقع

تعليقات الفيسبوك

ابحث معنا

مساحة اعلانية




اخبار عالمية

حمله15مليون معاق ضد مسوده اللائحه التنفيذيه لقانون ذوى الاعاقه

  كتب : محمد سعيد عماره الى اخواتى وزملائى من ذوى الاعاقه اعتذر عن عدم تواجدى الفتره الماضيه بسبب انشغالى…

شاركنا صفحتنا