خاطرة بعنوان العرب و القدس في زمن العولمة. جريدة أخبار العالم- مصر بين يديك-

  • تاريخ النشر :
  • عدد المشاهدات : 38 4 5

 

 

خاطرة بعنوان العرب و القدس في زمن العولمة.

جريدة أخبار العالم- مصر بين يديك-

كتب رفيق بالرزاقة-مكتب تونس-

من وحي الأغنية العربية الشهيرة التي كانت منسية و مدسوسة في رف من رفوف المكتبة الموسيقية لإبداعات نخبة منشدي الأغاني الثورية و الموسيقى الحماسية ، و التي تم تداولها بكثرة البارحة و اليوم عبر الفايسبوك، على إثر تذكير ” الخنزيز ترامب” العرب بقضيتهم المصيرية و الأزلية و الأبدية “القضية بل المأساة الكونية وهي الأحجية الفلسطينية. و إعلانه بكل وقاحة و تحدي و جرأة القوي المستأسد المنتصر -إلى حين- عن نينته و رغبته و سعيه لنقل مقر السفارة الأمريكية كن نل أبيب إلى القدس ارضاءا الى االإبن اللقيط المدلل ” إسرائيل” تمهيدا للإعلان الرسمي بمباركة دولية و حتى العربية و الإسلامية لجعل {القدس عاصمة أبدية للدولة العبرية الصهيونية}… ” و ألي عجبو عجبو و ألي موش موافق يكسر راسو على حيط و إلا يشرب من البحر و إلا كان لزم ينتحر ” !! و بمجرد سماعي لمطلع الأغنية الحدث زمن ظهورها و التي تقول بعض كلماتها ( وين الغضب العربي وين وين الملايين…) انفجرت قريحتي و سال حبر قلمي بنوع من الغضب الممزوج بالإحتقان و الإستهجان المضاف إليه أسلوبي الساخر و النقدي، كما دأبت على ذلك الأسلوب في أعمالي المسرحية، فأجبت المطربة التي تساءلت بحماسة ملفتة للنظر عن مكان تواجد الملايين من العرب ؟؟
فكانت إيجابتي لها و لقراء مقالي هذا التالي :

* وين وين وين العرب وين…؟؟!!!
هاوينهم يقاوموا في الصهاينة بالغناء و الرقص و التصفيق و الأمسيات الشعرية و نشر صور المسجد الأقصى وهو في الأصل مسجد القبة الصفراء ،و فوقه العلم الفلسطيني، و عقد الاجتماعات والمظاهرات السلمية و الاحتجاجات و المظاهرات و معارض الرسومات الكاريكاتورية و الأفلام السينمائية و الأشرطة الوثائقية و التنديد بالمجازر في الأراضي الفلسطينية في غزة و أريحا و صبرا و شتيلا و الضفة الغربية….و ها هو ترامب باش ينقل السفارة الأمريكية للقدس باش ينحي حلم الأمة العربية لجعل القدس عاصمة فلسطين الأبدية ، و يا ناري عليك و يا أسفي و يا حزني على أطول قضية لأمتنا العربية و شعوبنا الإسلامية، و يا للعار لأمة ضحكت عليها الأمم و إستهانت بها لضعفها و تخاذلها و تقاعسها و جبنها و خيانتها و بيعها لقضيتها بأبخس الأثمان و الحط من قيمتها!!! 🇺🇸🇮🇱🇺🇸🇮🇱

هذا رأيي بالرجولية،و لوحو علينا من أحلامنا ألوردية، لأنو مع الأسف هذي حقيقة قضيتنا الأزلية و الأبدية !!!

كلمات المشاركة

تعليقات الموقع

تعليقات الفيسبوك

choose your language

ابحث معنا

مساحة اعلانية




شاركنا صفحتنا