بايرن ميونخ يثأر من باريس سان جيرمان ويعيد هيبته الاوروبية

  • تاريخ النشر :
  • عدد المشاهدات : 40 4 5

كتب: محمد هاني

تحليل مباراة بايرن ميونخ وباريس سان جيرمان في اطار الجولة الاخيرة من دور المجموعات في بطولة دوري ابطال اوروبا والتى انتهت بفوز بايرن ميونخ 3-1.

* موقف الفريقين:
الفريقين متأهلين من قبل لكنها مباراة خاصة للفريقين ، بالنسبة لبايرن فهى رد اعتبار ومحاولة لتصدر المجموعة، اما باريس فتاكيد لقوة الفريق وقدرتة علي المنافسة علي اللقب الاوربى.

* تشكلية الفريقين:
تشكلية بايرن 4-2-3-1 في حراسة المرمي (اورليخ) وفي الدفاع(كيمتج وشول وهوملز والابا) في الوسط ( توليسو ورودي لاعبي ارتكاز امامهم كومان وخيمس وريبيري) وفي الهجوم (ليفاندوفيسكي).
تشكيلة باريس 4-3-3 في حراسة المرمى (اريولا) وفى الدفاع ( دانيل الفيش وماركينوس وتياجو سيلفا وجرزافا) وفى الوسط (فيراتي ورابيو ودركسلار) وفى الهجوم (مبابي وكافاني ونيمار).

*اهم نقاط المباراة:

– اول اختبار حقيقي لهاينكس الواقعي .
استغني هاينكس عن اسلوب الاستحواذ ولعب مباراة واقعية عمل بها علي ايقاف الثلاثي الهجومي الاخطر في اوروبا لنادي باريس وعزلهم وايقاف تقدم الاظهرة نهائيا والضغط علي لاعبي الوسط وافتكاك الكرة منهم.

– الضغط العالي الذي استخدمة بايرن ميونخ.
استخدم بايرن الضغط العالي علي لاعبي psg
بطريقة رائعة في الامام عن طريق المهاجم ليفاندوفسكي وثلاثي خط الوسط الهجومي ريبيري وخيمس وكومان وايضا توليسو احيانا.

– الكثافة العددية (التكتل) للاعبي بايرن في كل انحاء الملعب.
دائما كنا نشاهد كثافة عددية في كل انحاء الملعب تصب لصالح بايرن لافتكاك الكرة او التمرير واللعب بها ففي الوسط كان هناك 4 لاعبين من بايرن ينضم لهم خيمس ليصبحوا 5 في مقابل 3 لاعبين وسط من باريس.

– الخط الدفاعي العالي وتضييق المساحات.
فريق بايرن كنت تشعر انه يلعب ككتلة واحدة في الدفاع والهجوم يدافع ويهاجم بعدد كبير من اللاعبين.

– ابداع خيمس وتوليسو.
ابدع لاعب الوسط الهجومي خيمس رودرجيز هجوميا ودفاعيا حيث انه كان يضغط جيد علي حامل الكرة وكان يميل يمينا اتجاه ريبيري صنع هدف لتوليسو الذي لعب ارتكاز بجوار رودي وكان يضغط ويدافع ويمرر جيدا وكان يزيد مع الهجمة حيث انه احرز هدفين في المباراة.

– ضعف الخط الدفاعي الباريسي.
لم يكن تياجو سيلفا والفيش وماركينوس وجرزافا قادرين علي ايقاف لاعبي بايرن ففي الهدف الاول ليفاندوفسكي كان وحده وغير مراقب وتوليسو ايضا كان في الهدفين الذي احرزهم.

– عدم استغلال الفرص للفريق الباريسي.
سنحت للفريق الباريسي الكثير من الفرص امام المرمي من بينهم 8 تسديدات علي المرمي ولكن بدون دقة وبدون استغلال امثل للفرص خاصة انهم يلعبون امام فريق كبير مثل بايرن.

– عدم قدرة مدرب باريس ايجاد حلول للفريق.
كان لابد من تغيير طريقة اللعب ليس من الضروري اللعب بثلاث مهاجمين لانهم لا يساعدون الفريق في الحالة الدفاعية، لكن من الممكن اعتماد طريقة 4-2-3-1 للسيطرة علي خط الوسط منطقة بناء اللعب التي تفوق فيها بايرن بالكثافة العددية، او نزول تياجو موتا بدلا من دركسلار للحفاظ علي توازن خط الوسط، وتبديل الفيش الذي فقد تركيزه في المباراة بلاعب مثل مونير افضل دفاعيا لايقاف عمل الجبهة اليمني لبايرن.

– باريس بدون لاعب ارتكاز.
راينا في المباراة ان فيراتي احيانا يكون امام المدافعين واحيانا رابيو وهذا يدل علي ان الفريق لا يلعب بلاعب ارتكاز يغلق المساحات امام المدافعين التي استغلها توليسو في احرازه لهدفين خلال المباراة بعدما تاخر رابيو وفيراتي في سرعة تغطية المساحات امام المدافعين.

* اختياري لافضل لاعب في المباراة.
هو لاعب خط وسط بايرن اللاعب توليسو حيث انه احرز هدفين في المباراة وكان يدافع ويضغط بشكل جيد ويساند الفريق في L’image contient peut-être : 2 personnes, plein airالهجوم ودخل منطقة الجزاء العديد من المرات.L’image contient peut-être : 1 personne, pratique un sport et plein airL’image contient peut-être : 4 personnes, personnes qui pratiquent un sportL’image contient peut-être : 1 personne, pratique un sport et plein air

الاقسام

كلمات المشاركة

تعليقات الموقع

تعليقات الفيسبوك

choose your language

ابحث معنا

مساحة اعلانية




شاركنا صفحتنا