المراكز التكنولوجية توفر الوقت والجهد وتساعد فى دفع عجلة التنمية

  • تاريخ النشر :
  • عدد المشاهدات : 131 4 5

السويس كتب: غريب ابوحسام

مساعد وزير العدل انشئ المكاتب الامامية لتحقق الحيادية والشفافية لطالب الخدمة

اكد اللواء أح احمد محمد حامد ، محافظ السويس ، ان الهدف الأساسى من إنشاء المكتب الامامية والمراكز التكنولوجية بمجمع المحاكم هو تقديم خدمة سريعة وتوفير الوقت والجهد ورفع المعاناة عن كاهل طالب الخدمة فى اطار توجيهات القيادة السياسية وحرص الدولة على التيسير على المواطنين .
جاء ذلك خلال كلمته فى المؤتمر الذى عقد بمناسبة افتتاح المكاتب الامامية بمحكمة السويس، بحضور المستشار محمود علاء ، مساعد وزير العدل والمستشار مجاهد محمد ، رئيس المحكمة واللواء محمد جاد ، مدير أمن السويس والهيئات القضائية والقيادات التنفيذية والنواب .
واشار المحافظ الى ان ادخال الوسائل والخدمات التكنولوجية فى المحاكم يساهم بشكل فعال ومثمر فى دفع عجلة التنمية والوصول إلى الرضا لطالب الخدمة ،مؤكدا الى ان الربط بين المكاتب الامامية يقلل من الاحتكاك مع المواطنين وينقل الشعب نقل حضارية فى ظل الخدمات التى التقدم من الدولة .
قال المستشار محمود علاء، مساعد وزير العدل لشئون التطوير التقني ومركز المعلومات، ان انشاء المكاتب الامامية تؤدى الى تغيير نمط السلوك واسلوب تعامل طالب الخدمة وتحقيق التسير والحيادية والشفافية من خلال منظمومة العدالة .
وأكد المستشار محمود، ان هذه المراكز ترفع المعاناة عن كاهل المواطنين وتحقق العدالة الناجزة ومواكبة روح العصر فى اطار التعاون بين وزارة العدل و وزارة التخطيط والاصلاح الادارى .
وأشار إلى أن المركز يقدم خدمة إضافية لبرنامج الخبراء الذى يعتبر ملكًا لوزارة العدل لما يمثله من حماية فكرية، مشيدًا بالتعاون الذي قدمته محافظة السويس من أجل سرعة الانتهاء من المركز .
وأضاف أن المركز يعتبر نقلة حضارية ومتطورة تخدم المواطن وأن ما نشاهده على أرض الواقع يدل على أن مصر تصنع المعجزات ، مشيرا إن مدن القناة تشهد تطورًا بمراكز المعلومات التي تقدم الخدمة دون تدخل عنصر بشري.
قال المستشار مجاهد على مجاهد ، رئيس محكمة السويس ، ان المكاتب الامامية التى تم افتتاحها اليوم ستوفر عدد خدمات لطالب الخدمة من خلال ادارة الجلسات الكترونيا و توفير نظام قيد الدعاوى والحفاظ على المعلومات الدعاوى الالكترونية وتوفير التقارير الاحصائية وتؤدى الى تيسير وتقصير اجراءات التقاضى وتربط بين المحاكم .
وفى نهاية المؤتمر تبادل محافظ السويس ومساعد وزير العدل ورئيس محكمة السويس الدورع بينهم .

كلمات المشاركة

تعليقات الموقع

تعليقات الفيسبوك

ابحث معنا

مساحة اعلانية




شاركنا صفحتنا