الرفق .وتورم الذات

  • تاريخ النشر :
  • عدد المشاهدات : 32 4 5

كتب السيد شلبي

انت بالتأكيد صاحب سلطة سواء فى الأسرة أو فى مؤسسة أو فى أى عمل ، وطريقة تعاملك مع أسرتك أو مع موظفيك أو من هم أقل منك أو مع زملائك لابد وأن تكون لها ضوابط وقواعد تساعدك على التكيف معهم بايجابية حتى ترتقى الى مرتبة أعلى وذلك لابد وأن يحدث فى وجود روح الفريق والمودة والرحمة وتطبيق القوانين واللوائح بروحها وليس بجمودها واعلم أنك أخذت بأسباب النجاح والفلاح دنيا ودين .. أما اذا كنت ممن يعانى من تسلط وسادية وتتلذذ بآلام الآخرين هنا تكون أخذت بخيوط الفشل لتغزل به نهاية مأساوية من كراهية الآخرين لك ، وقد يصل الأمر الى كراهية نفسك ..عندما تجد نفسك وحيدا مع ذكريات ماسببته للآخرين من أحزان وسخط عليك وهنا قد يستفحل الأمر لتمرض مرضا عضال قد يفتك بك ان لم تعالجه … ولكى تتجنب ذلك حاسب نفسك وقف معها وقفة صادقة دون تضخم أو تورم فى الذات وجالس الآخرين وأطلب منهم معرفة عيوبك سواء مباشرة أو بطرق غير مباشرة وحاول استبدال طرق التعامل مع الآخرين مع التقويم والتقييم حتى ترى النتائج .. فالتقبل والحب بدلا من العقاب والمجازاة هم الوصفة السحرية للوصول الى المبتغى … وليس معنى هذا أن يترك المقصرين والمهملين بلا عقاب ولكن الأفضل لهم العلاج العلمى المدروس والحماية والوقاية لمن عندهم البوادر .. ومادخل الرفق فى شىء الا زانه وما أنتزع من شىء الا شانه ..

الاقسام

كلمات المشاركة

تعليقات الموقع

تعليقات الفيسبوك

ابحث معنا

مساحة اعلانية




اخبار عالمية

الاستثمار في البشر: لقد حان وقته الآن

متابعة\عبدالرؤوف بطيخ .في ختام الاجتماعات السنوية عام 2018، شددت لجنة التنمية على الأهمية البالغة لبناء رأس المال البشري. لمساعدة البلدان…

شاركنا صفحتنا