أنات الأقصى .. للشاعر ..عيد حافظ

  • تاريخ النشر :
  • عدد المشاهدات : 101 4 5

أنات الأقصى .. للشاعر ..عيد حافظ


*** من أشعار / عيد الشاعر ( تعليقاً على ما يحدث من انتهاكات الاحتلال الصهيوني لحرمة المسجد الأقصى)
——————————
أنــــا طفـلٌ ….. عَـــــــربيٌ
كـَأطْفَــالِ العَالـــمِ أمْثَالِـي
أودُّ أنْ تكـــــُونَ لُعْـبَتِـي
بــريئَة كَــأقـرانِي ……
تعُمُ المَحَـبْةُ … والسَّـلامُ
أرْضِـي ….. وعُــنْوانـِي
أحْمِــلُ غُصْــنَ زيتونٍ بيدِي
وفِى قَلْبِي تَسْكُنُ أحْلامِي
أَحْلــُمُ أنْ يَكـُـونَ سَلامِــي
صَـــلاتِيَ ْتِلــــــو آذَانِــي
***
أنَــا حَجَــرِي …… مِدْفَعِـــي
وصَـــارُوخِـي … وطَائْرَاتِـــي
أنَا مِن صَمْتِي شَبْتْ ثَوْرَاِتي
وَمِن تَقَاطُــرِ دمِــي بِأَرْضِـى
ارْتَوتْ زِرَاعَــاتِي وثَمـْــــرَاتِي
أنَا الشَّعْــبُ الأَبِيُّ بِكَـرَامَتِي
لا يَنْضُــبُ غَـضَــبِي وثَوْرَاتِي
ليعُودَ بِنَاءُ الأقْصَى لِمُمْتَلَكَاتِي
***
أنَــا طِفْـلٌ … فِلسْطِينِيٌ
فِى مُخِيِّمَاتِ ذُلِّ العَرَاءِ
لا أجِــدُ الحُــبَّ الأَبـَوِي
أيْنَ الغِــــذَاءُ …….؟!
أبِي خَلْفْ أسْوَارِهِم القَذِرَةِ
رَحَلَ …. وَمَــا جَاَءَ !!
وأُمْي دُمــُوعُهَا شَـــرَابُنَا
ذلُّهــا ، أنَّاتهـا .. عَشَــاء
ضَــاعَ أخْـــوتِي وَصُحْبَتِي
تَحْــتَ أنْقَـــاِض البِنــَاءِ !!
***
أُمَتِي ……..!!
دَعُـــــو الغَفْلَــةَ
ودِّعُـوا الإهْمَالَ
تَتَسَاقْطُ القَضَايَا
وضِـياع الأقْصَى مُحَال
قَضِيْتُنَا فِى بَحْرٍ خِضَمٍ
مِن مُسَاوَمَاتٍ وإضْلالٍ
هَـل مِن مُنْقِـذٍ ؟!
هَل مِن نَاصِرٍ ؟!
لا يَخْشَى الأهْوَالَ!!
***
أَفِيْقُـو أُمــَةَ الضَّـادِ
انْتَبِهُوا يَا مُسْلِمِينَ
نَسَجَ العَنْكَبُوتُ خُيُوطَهُ
بِثَرَى فِلِسْطِينَ وغدَا ً
يَنْسِجُهَا عَلَى بِقَاعِ الآمِنِينَ
تَرَاخِيتُم ….. تَبَعْثَرْتُم
فَأصْبَحْتُم الصِّيْدَ الثَّمِينَ
لِـرِعَاعِ الأرْضِ ….
وَتَبْكُونَ أيَامَكُم وَالسِّنِينَ
إنَّني اسْمَعُ للأقْصَى أنِيْنَاً
وهَاتِفَاً ….. يُنَادِينَا
وجُدْرَانَه المَظَالِيمَ المَسَاكِيْنَ
تَنْعِي فِينَا عُرُوبَتَنَا
وتَنْزِفُ دَمَاًً مِن الظَّالِمِينَ
زَحْفٌ تَتَرِيٌ خَسِيسٌ
بِأرَضِ العُـرُوبَةِ والمُقَدَّسَات
فَمَا جَدْوى الحَصَى …؟!
الأحْجَارِ .. والأُطْرِ المَحْرُوقَات
أهَانَتْ عَلِيكُم القُدْسُ
يَا أهْـلَ الدِّيَانَات
أمْ أنَّكُم آثَرْتُم الذُّلَّ؟
وضِياعِ الحَضَارَات
أمْ أنَّنَا أمْسِيْنَا أُمَةً
للاسْتِنْكَارِ والشَّعَارَات ؟!
***
هُـنَاكَ فِـــــى بِيُوتِكُــم
صُـرَاٌخ والآمٌ ونَحِيبٌ
هُنَاكَ مَن يَرْفَعُونَ بِقُلُوبِهِم
مُصْحَفاًَ يَحْتَضِنُه الصَّلِيبُ
انْصُرُوهُم يَا أُمَةً شَــرُفَتْ
بِالْقُـرآنِ والْحَبِيبِ
نُصِـر خَالِـــدٌ
ونُصِـر أُسَاَمة
ونُصِرَ عَمـْرو
ونُصِرَ صَلاحُ الدِّينِ
كُــوْنِه مــــِنْ اللهِ
قـَرِيب … قـريب

الاقسام

كلمات المشاركة

تعليقات الموقع

تعليقات الفيسبوك

choose your language

ابحث معنا

مساحة اعلانية




شاركنا صفحتنا