أعضاء الطاقم واجهوا رصاص الاحتلال بصدور عارية لإسعاف المصابين

  • تاريخ النشر :
  • عدد المشاهدات : 119 4 5

أعضاء الطاقم الجزائري  واجهوا رصاص الاحتلال بصدور عارية لإسعاف المصابين
كتروسي عمار – الجزائر

صنع الطاقم الطبي الجزائري المرابط في غزة صورا بطولية وملحمية زلزلت مواقع التواصل الاجتماعي، ونقلت للعالم تضحية وشجاعة الجزائريين، رجالا ونساء وهم يجاهدون بعتادهم الطبي جنبا إلى جنب مع الغزاويين للرد على اعتداءات واستفزازات الصهاينة الغاصبين..

وتبين الصور والفيديوهات التي تم تداولها بشكل واسع عبر “الفايسبوك” طاقما طبيا جزائريا متكونا من رجلين وامرأة يرتدون بدلات طبية تحمل العلم الجزائري، وهم يواجهون رصاص العدو الصهيوني بصدورهم لإسعاف الجرحى، أين كان رصاص القناصة اليهود يستهدف المتظاهرين في مقدمتهم الأطفال والنساء، ما دفع الطاقم الطبي الجزائري إلى التقدم نحو القناصة وهم يحملون أيديهم لإرغامهم على وقف إطلاق النار والتمكن من إسعاف الجرحى، وكان ضمن الطاقم الطبي امرأة محجبة صنعت بشجاعتها الحدث وكانت خير سفيرة للنساء الجزائريات من حفيدات حسبية بن بوعلي..

بطولات الطاقم الطبي الجزائري تم تداولها منذ بداية الذكرى السبعين للنكبة التي تزامنت مع افتتاح السفارة الأمريكية في القدس، ما تسبب في إشعال نار الاحتجاجات والمظاهرات في المدن الحدودية للقدس في مقدمتها غزة التي شهدت سقوط أزيد من 63 شهيدا وآلاف الجرحى الذين أسعف الكثير منهم على أيدي المسعفين والأطباء الجزائريين الذين ضربوا أروع الأمثلة في التضامن مع الفلسطينيين الذين رفعوا في هذه المناسبة الأعلام الجزائرية تعبيرا منهم عن تقدير وقفة الجزائريين معهم..

الاقسام

كلمات المشاركة

تعليقات الموقع

تعليقات الفيسبوك

ابحث معنا

مساحة اعلانية




اخبار عالمية

وزير الخارجية سامح شكري يستقبل نائب وزير خارجية اليونان

        وزير الخارجية سامح شكري يستقبل نائب وزير خارجية اليونان كتب خميس اسماعيل  استقبل سامح شكري وزير…

شاركنا صفحتنا